رئاسة الجمهورية تتابع نتائج التحقيقات من حادثة جنوح سفينة إيفرجرين

33

كتب: محمد احمد
اجتمع السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس.

حيث تناول الاجتماع متابعة مشروعات تطوير قناة السويس، ونتائج التحقيقات والاستخلاصات المستفادة من حادثة جنوح سفينة الحاويات إيفرجرين، كما تناول استعراض الفريق أسامة ربيع كافة تفاصيل حادث سفينة “إيفرجرين”، بالإضافة إلى نتائج التحقيقات ومستجدات المفاوضات مع ملاك السفينة بالنسبة للتعويضات الناجمة عن وقف حركة الملاحة في القناة، وعمليات الانقاذ والتعويم والإصلاحات.

من جانبة أكد رئيس هيئة قناة السويس على مواصلة خطط تطوير المجرى الملاحي للقناة خلال الفترة المقبلة، الى جانب تعزيز جهود دعم قدرات قطاع الانقاذ الخاص بالهيئة من قاطرات وأجهزة ومعدات، مع زيادة برامج التدريب.

واعرب السيد الرئيس مجدداً عن تقديره للادارة الناجحة لأزمة جنوح السفينة والتي تمت بجهود وخبرات مصرية خالصة، موجهاً سيادته بالاستمرار في مشروعات تطوير مرافق هيئة قناة السويس، ومجراها الملاحي باعتبارها اهم شريان للتجارة العالمية، وذلك لتعزيز المكانة الاستراتيجية المتفردة للقناة على مستوى العالم، مع توفير كافة الإمكانات اللازمة في هذا الصدد،

وفي إطار ذلك شهد الاجتماع استعراض بيان حركة الملاحة في قناة السويس خلال الفترة من شهر يناير الماضي وحتى الآن، وذلك من حيث أعداد السفن وحمولة البضائع والإيرادات الكلية للقناة.




اترك تعليقاً